سعر الصرف 23/06/2022 الى 27/06/2022

   الصفحة الرئيسية > الاخبار

بيـان - (24/11/2021 15:11:07)


ظهرت على شبكات التواصل الاجتماعي خلال الأيام الأخيرة رسائل تظهر نماذج من فئة 500 أوقية على أنها أوراق نقدية مزورة. وقد تكرر نشر مثل هذه الدعايات الكاذبة منذ العام 2019 وذلك عن سوء نية بغية إشاعة الريبة بين المواطنين.
وفي هذا الصدد، يذكر البنك المركزي الموريتاني الجمهور بالتوضيحات التالية:
1- يترافق اصدار أي أوراق نقدية جديدة مع سحب محدود لنماذج بغية تسهيل العرض والتعرف على الأوراق النقدية الجديدة. وفي هذا الاطار تم سحب كميات محدودة من نماذج الأوراق النقدية عام 2018، وتوزيعها على نطاق ضيق بغية عرض الأوراق النقدية الجديدة من مادة البوليمر والتعرف على مميزاتها الفنية.

2- كما هو معروف، لا تتمتع هذه النماذج بأية قوة إبرائية، و هي غير مقبولة في المعاملات التجارية والمالية. وتجنبا لتداولها كأوراق نقدية قانونية، تمت الإشارة عليها بشكل بارز وبأحرف كبيرة بالعبارة«SPECIMEN» ، إضافة للرقم التسلسلي« 000000000000 » تسهيلا لتمييزها.

3- يولي البنك المركزي الموريتاني أهمية خاصة لأمن الأوراق النقدية، كما يطمئن عموم الجمهور على نوعية الأوراق النقدية المتداولة من مادة البوليمر والتي تحتوي على عناصر أمنية متطورة تجعل من الصعب جدا تزييفها.

وفي الأخير يحتفظ البنك المركزي الموريتاني بالحق في اتخاذ الإجراءات القانونية ضد معدي هذه الرسائل والمتواطئين معهم، والتي من شأنها المساس بعلامات الأوراق النقدية التي تعتبر عملة قانونية على عموم التراب الوطني.