سعر الصرف 03/08/2020 الى 04/08/2020

   الصفحة الرئيسية > الاخبار

الاستراتيجية الوطنية للشمول المالي: تحسيس الفاعلين من طرف البنك المركزي - (08/07/2019 12:07:31)


 افتتح محافظ البنك المركزي الموريتاني، السيد عبد العزيز ولد الداهي، صباح اليوم الاثنين 08 يوليو 2018، ورشة لتحسيس الفاعلين الوطنيين حول الاستراتيجية الوطنية للشمول المالي.
ويأتي تنظيم الورشة التي يشارك فيها حوالي 100 فاعل وطني معني بالموضوع، وتدوم يومي 08 و09 يوليو 2019، ثمرة لتعاون مثمر وواعد بين البنك المركزي والتحالف من أجل الشمول المالي.
وفي كلمة افتتاحية له بالمناسبة، قال السيد المحافظ إن الشمول المالي "يشكل (...) محفزا هاما للنمو الاقتصادي وموجها رئيسيا للتنمية، نظرا لما يـتيـحه من فرص للطبقات الاجتماعية الهشة والأكثر هشاشة". وخلص إلى أن هذا "ما جعل الشمول المالي يحتل مكانة هامة في السياسات التنموية الرامية إلى تسريع النمو ومكافحة الفقر والحد من الفوارق الاقتصادية".
وأضاف السيد المحافظ أن البنك "يسعى من وراء جمع صناع القرار في الحكومة والقطاع المصرفي، بالإضافة للفاعلين في القطاع المالي والأكاديمي وفي المجتمع المدني، إلى إطلاق ورشة تفكيرية حول التحديات التي يـتـعـيـن علينا رفعها لضمان تحقيق الشمول المالي في بلادنا".
وتهدف الورشة إلى تحسيس جميع الفاعلين المعنيين حول أهمية الشمول المالي في تحقيق نمو اقتصادي واجتماعي منـصـف في موريتانيا، وإلى تدارس الأطراف الفاعلة للمذكرة التأطيرية التي أعدها البنك المركزي في هذا الصدد، وإبداء الملاحظات عليها، وتقديم التوصيات بشأن الموضوع، وكذا التبادل بشأن أحدث الـمسـتجدات في مجال الشمول المالي، علاوة على الاقتباس من تجارب اقتصادات شبيهة باقتصادنا، نجحت في إرساء استراتيجيات للشمول المالي.
يذكر أن الاستراتيجية الوطنية للشمول المالي ستسمح بإمكانية إنشاء إطار يفضي إلى ظهور تمويل شامل، يكيف الخدمات المالية مع المميزات الاقتصادية لمناطق الإنتاج، ومع احتياجات جميع السكان، ولا سيما أولئك الذين يعيشون في مناطق ريفية وشبه حضرية.