سعر الصرف 03/08/2020 الى 04/08/2020

   الصفحة الرئيسية > الاخبار

اجتماعات الربيع للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي: البنك المركزي الموريتاني يفتح فرصا واعدة أمام النظام المالي الموريتاني - (25/04/2019 08:04:17)


 خلال مشاركته في اجتماعات الربيع لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي، المنعقدة في واشنطن من 08 إلى 14 إبريل 2019، عقد وفد البنك المركزي الموريتاني، برئاسة المحافظ السيد عبد العزيز ولد الداهي، اجتماعات هامة مع كبار المسؤولين الماليين الدوليين وأبرز صناع القرار المالي في العالم، وأطلق العديد من المبادرات الرامية إلى تمكين النظام المالي الموريتاني من الاستفادة من أفضل الفرص الدولية المتاحة.
وفي هذا السياق، اجتمع السيد المحافظ بالمدير العام المساعد لصندوق النقد الدولي، السيد ميتسوهيرو فوروساوا. وتركزت المباحثات بين الجانبين حول التعاون بين موريتانيا وصندوق النقد الدولي، ولا سيما ما يخص تنفيذ البرنامج الجاري بين الطرفين في إطار التسهيل الائتماني الموسع لموريتانيا. واغتنم السيد فوروساوا هذه الفرصة للإشادة بالأداء الاقتصادي لموريتانيا وبالتقدم المحرز في إطار الإصلاحات الهيكلية المالية في بلادنا.
وقام السيد المحافظ بالتوقيع على مذكرة تفاهم بين البنك المركزي الموريتاني ومؤسسة التمويل الدولية، بهدف بلورة وتعزيز دعم المؤسسة لجهود البنك المركزي الرامية إلى تطوير وتحديث النظام المالي الموريتاني، من خلال ترقية التكنولوجيا المالية (فينتيك) وتعزيز مواكبة القطاع المصرفي الموريتاني للشركات الصغيرة والمتوسطة.
كما شارك المحافظ في اجتماع محافظي البنوك المركزية المنخرطة في برنامج متابعة وتسيير الاحتياطي (RAMP)، الذي أطلقته إدارة الخزانة في البنك الدولي بغية تسيير فعال للاحتياطات من العملات الأجنبية.
على صعيد آخر عقد وفد البنك المركزي الموريتاني اجتماع عمل مع بعثة من الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي (FED)، وتركزت المباحثات بشكل خاص على علاقات التعاون بين الجانبين وسبل تعزيزها في إطار المصلحة المشتركة. وأشاد المسؤولون الماليون الأمريكيون بمستوى العلاقات الممتازة بين الهيأتين الماليتين، وأعربوا عن استعدادهم لتوفير الدعم الفني اللازم للبنك المركزي الموريتاني لتعزيز قدرة النظام المالي الموريتاني على الحد من المخاطر المتأتية من الجريمة السبرانية.
وفي سياق متصل التقى وفد البنك المركزي الموريتاني بمسؤولين سامين في مجموعات مصرفية دولية، استجابة لرغبة هؤلاء المصرفيين. وأشاد المصرفيون الدوليون عن ارتياحهم لظروف عمل القطاع المالي الموريتاني، وأعربوا عن اهتمامهم المتزايد بموريتانيا في ضوء آفاقها الاقتصادية الواعدة.